أكبر عملية سرقة لـ8.5 مليون طن من أجبان “بورينكاس”

Spread the love

شهدت هولندا أخيرا سلسلة مريبة من عمليات السرقة لكميات كبيرة من الأجبان العالية الجودة طالت منتجين محليين اضطروا إلى توفير حماية لمستودعاتهم.

 

فخلال العام المنصرم، تعرض ما لا يقل عن ستة منتجين لعمليات سرقة نفذها لصوص يعرفون جيدا التمييز بين أنواع الأجبان، إذ إنهم اختاروا الاستيلاء على كميات من جبنة "بورينكاس" الهولندية الفاخرة التي تخضع تسميتها لحماية قانونية.

ولم يردع الحجم الكبير لقوالب هذه الأجبان التي عادة ما يتعدى وزن كل واحد منها 10 كيلوغرامات اللصوص من ارتكاب فعلتهم.

وقالت ايرين فان دي فورت، رئيسة الجمعية الهولندية لمنتجي الحليب ومشتقاته، لوكالة "فرانس برس": "لم نواجه يوما مشكلات قبل العام الماضي عندما تعرض ستة مزارعين لسرقة أجبانهم".

وأضافت: "يساورنا قلق إزاء الوضع وقد أوصينا أعضاء جمعيتنا بتعزيز إجراءاتهم الأمنية".

وأفادت صحيفة "ان. ار. سي. نكست" الهولندية بأن عمليات السرقة طالت حوالي 8.5 ملايين طن من الأجبان بقيمة إجمالية تقدر بـ90 ألف يورو.

وطالت أكبر عمليات السرقة هذه مزرعة في قرية هيلاو في جنوب هولندا حيث سرق حوالي 200 قالب جبنة بقيمة إجمالية تبلغ 26 الف و500 يورو وفق المصدر نفسه.

ولا تزال هوية اللصوص مجهولة إذ أنهم نجحوا على ما يبدو في إخفاء أي أثر لهم. وأبلغ مصدر في الشرطة وكالة "فرانس برس" بأن السلطات المختصة تجري تحقيقا في عمليات السرقة وهي تتعامل معها على أنها حوادث معزولة.

 

قم بكتابة اول تعليق

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.