الزوجان الأكثر حظا في العالم

Spread the love

افادت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية انه "تمكن زوجان بريطانيان من النجاة بأعجوبة من هجومين ارهابيين هذا العام أحدهما كان في تونس والآخر في شرم الشيخ".
واوضحت الصحيفة أن "لويس جاسكين وجيما جودارد كانا قد حجزا عطلة في وقت تزامن مع الهجوم الذي نفذه مسلح على أحد الشواطيء في تونس، وفي وقت أزمة الطيران التي تسبب فيها تفجير الطائرة الروسية في منتجع شرم الشيخ في مصر لكنهما لم يتواجدا في تلك الأماكن بسبب تأخر رحلاتهم".
وأشارت الصحيفة إلى أن "الزوجين أفلتا قبل ذلك من أزمة اغلاق البنوك في اليونان التي حدثت الصيف الماضي"، لافتةً الى انه "كان من المقرر أن يسافر الزوجان إلى تونس في وقت الهجوم وكان مكان اقامتهما على بعد أميال قليلة من الشاطيء الذي قتل فيه نحو 30 شخصا على الأقل لكنهما عندما وصلا المطار وجدا رحلتهما وقد تم تأجيلها ثم ألغيت تماما".
وأضافت أنه "في محاولة منهما لانقاذ الموقف حول الزوجان رحلتهما إلى جزيرة كوس اليونانية وهو ما تزامن مع قرار الحكومة بإغلاق البنوك لبضعة أيام بسبب أزمة البلاد مع منطقة اليورو وخوفا من التدافع لسحب الأموال بالعملة الصعبة وهو ما يعني مواجهة السائحين صعوبات كبيرة هناك".
ولفتت الصحيفة إلى أنه "بالرغم من علمهما بذلك فقد سحبا أموال بالفعل من بريطانيا وذهبا إلى المطار حين اكتشفا ان مقعديهما قد حجزا مرتين على سبيل الخطأ"، موضحةً أن "المفارقة الثالثة جاءت عندما حاولت الزوجة السفر مع والدتها في إجازة إلى شرم الشيخ وفي المطار علما بسقوط الطائرة نتيجة عطل فني وبعد أن وصلا علموا بسبب سقوط الطائرة الحقيقي وهو ما كان مقلقا خاصة في ظل الغاء كثير من الرحلات وعدم توافر معلومات دقيقة ما فتح الباب أمام الكثير من الشائعات إلا أن الإجازة بعيدا عن ذلك كانت لطيفة ومرت بسلام، على حد قول الزوجة".
وذكرت "ديلي ميل" أن "الزوجين قررا عدم التخطيط للسفر إلى الخارج مجددا خلال إجازاتهم".

قم بكتابة اول تعليق

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.