عمان : حظر نشر اي أخبار عن حادثة انتحار الفتاتين ثريا وجمانه السلطي

Spread the love

عمان – «القدس العربي»:

قرر مدعي عام محكمة جنوب عمان حظر نشر أي أخبار أو معلومات عن حادثة انتحار الفتاتين، ثريا وجمانة السلطي، قفزاً من عمارة قيد الإنشاء في منطقة الجويدة في عمان الشرقية، قبل حوالي أسبوعين. وبحسب تعميم أصدرته هيئة الإعلام، أمس الأحد، فإن قرار حظر النشر يأتي حفاظا على سرية التحقيقات في الحادثة.

وجاء ذلك بعد يوم واحد فقط من إعلان وزير الداخلية الأردني، سلامة حماد، أن التحقيقات لم تفض إلى وجود أي أسباب تتعلق باعتداء على الفتاتين. وأشار وزير الداخلية، خلال مؤتمر صحافي مشترك عقده مع وزير الدولة لشؤون الاعلام ومدير الأمن العام ومدراء الأجهزة الأمنية، إلى أن ثريا وجمانة كانتا تتعرضان لضغوط نفسية، مؤكدا عدم وجود شبهة جنائية بوفاتهما، وأحيلت القضية للقضاء للبث فيها. ومن جانبه أوضح مدير البحث الجنائي، قسيم الإبراهيمي، ان التحقيقات في حادثة انتحار الشقيقتين اثبتت ان لديهما ضغوطا نفسية ومادية، مشيرا إلى أنه تم العثور على حبوب مهدئة بحوزتهما. وكشف أن إحدى صديقات ثريا أكدت أنها كانت تعاني من ضغط نفسي نتيجة انفصالها عن زوجها وتركها للعمل في مؤسسة «إنجاز». وقال: «خلصت لجنة التحقيق إلى قناعة تثبت غياب ما يدل على وجود شبهة جنائية في الحادثة، وأن وفاتهما، نتيجة سقوطهما من أعلى البناية، سببها رضوض قوية نتيجة السقوط وتكسر العظام». نجاح الشقيقتين جمانة وثريا في الأعمال والمبادرات الشبابية جعل من مقتلهما حديثا للجميع في الأردن، خلال الأيام الماضية، خصوصا مع تأكيد العائلة غياب أي خلافات أو اعتبارات صحية أومرضية أو اقتصادية تبرر الانتحار.

image

قم بكتابة اول تعليق

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.