ما هي أفضل طريقة لقيادة السيارة في فصل الشتاء

Spread the love

تجعل الأمطار الغزيرة و العواصف قيادة السيارة أمراً خطيراً في بعض الأحيان، خصوصاً عند السرعات العالية، وذلك بسبب الإصطدام ببقعة مياه على الطريق ما يمكن أن يتسبّب في أن تطفو السيارة فوق المياه المتراكمة على الطريق، وربما تندفع في عملية انزلاق خطرة.

يواجه السائقون في فصل الشتاء أمطاراً في الشوارع تجعل من قيادتهم للسيارة أمراً صعباً يزيد من مخاطر الطريق. وفي هذا التقرير، نقدّم لكم بعض النصائح لقيادة آمنة على الطرقات المبلّلة في أوقات هطول الأمطار أو بعدها بقليل:

نصائح مهمة
لعلّ أهمّ ما يجب أن يقوم به السائق عند القيادة في فصل الشتاء هو تجنّب السرعة الزائدة التي تعتبر السبب الرئيس للحوادث. كذلك، يجب التأكّد من سلامة ماسحات الزجاج الأمامي لأنّ إستخدامها سيكون بشكل مكثّف، وعدم سلامتها سيؤدي إلى رؤية غير جيدة. كما يجب على السائقين تجنّب القيادة الى جانب المركبات الثقيلة والإبتعاد من أطراف الطرقات، حيث تتجمّع عادة مياه الأمطار، فضلاً عن تجنّب إستخدام طرقٍ غير معبّدة.
بالإضافة الى ذلك، يجب عدم الإقتراب كثيراً من السيارة التي تسير أمامكم، لأنّ فراملكم لن تعمل بشكل جيد على الطرق المبتلّة، لهذا اتركوا مسافة أبعد من التي تتركونها على الشوارع الجافة.
ومن المهم أيضاً أن يستمع السائق لصوت تساقط الأمطار على سيارته لأنّ ذلك سيجعله على معرفة بمدى سوء الوضع في الخارج، وأنْ لا يلهي نفسه بسماع موسيقى صاخبة أو أيّ أصوات يمكن أن تفقده تركيزه.
كما يجب تجفيف دوّاسات الفرامل جيداً إذا كانت مبتلّة وتجفيف أحذيتكم أيضاً، لأنّ ذلك قد يجعل من دوّاسات الفرامل زلقة ما يضعكم في مأزق أنتم في غنى عنه، مع الإشارة الى أنه يجب تجنّب الضغط القوي على الفرامل، لأنه قد يفقدكم السيطرة على السيارة.

كيف تطفو السيارة؟
تحدث عملية طفو السيارة عندما لا تتمكّن إطاراتها من دفع المياه من تحتها، وحينها، تدخل كميّة من المياه بين الإطارات وسطح الطريق، فترتفع السيارة بصورة ضئيلة ويفقد السائق السيطرة عليها.
ويزداد الخطر في المنحنيات أو في الأنفاق أو عندما تتسبّب الأسطح المخالفة للمواصفات في حدوث برك كبيرة تتشكّل على الطرق السريعة. والقاعدة الأولى التي يتعيّن على السائق إتّباعها في هذه الحال هي عدم الضغط على المكابح فجأة، وعدم توجيه عجلة القيادة، بل يجب رفع القدم عن دواسة الوقود وترك السيارة تسير بقوة إندفاعها الطبيعي والضغط بخفّة على المكابح إلى أن يستعيد السائق السيطرة عليها. وتزيد الإطارات البالية من خطورة طفو السيارة، لذا فإنه من المهمّ التأكّد من عمق المسارات الموجودة على الإطار.
Untitled-17
وإذا كان عمقها أقلّ من 3 مليمترات فهذا يعني أنه حان وقت تبديلها، كما أنه من الضروري المحافظة على ضغط الإطارات وفق القيمة التي توصي بها الشركة المصنّعة والمذكورة في كتيب السيارة أو على الأبواب أو على غطاء خزان الوقود. وفي جميع الاحوال، تجنّبوا إختراق تجمّعات المياه لأنكم لا تعرفون مدى عمقها وما تحويه في داخلها، فقد يتواجد بعض الحفر أو العوائق المخفية فيها.

قم بكتابة اول تعليق

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.